إعادة تأهيل 22 مدرسة في جنوب لبنان | Projects

إعادة تأهيل 22 مدرسة في جنوب لبنان

عانى لبنان كثيراً خلال تاريخه الحديث. فقد دمرت الحرب الأهلية التي دامت 15 عاماً (1975- 1990) البلاد، في حين أن حرب لبنان مع إسرائيل في العام 2006 أدت مجدداً إلى خسائر بارزة في الأرواح بين المدنيين اللبنانيين بالإضافة إلى إلحاق أضرار بالغة بالبنية التحتية المدنية. وأدت هذه الأزمة السياسية الطويلة التي عاني منها لبنان، إلى توقف العملية التعليمية مرات عدة، بالإضافة إلى تدمير العديد من المدارس في الجنوب. أدى الدمار الكبير والنقص في الموارد إلى استمرار الأزمة ما جعل العملية التعليمية مستحيلة أو على الأقل دون المستوى. وتواجدت روتا في المنطقة مباشرة بعد الأزمة، أي في الربع الأخير من العام 2006، حيث عملت على تقديم المستلزمات الغذائية وتلك المتعلقة بالصحة العامة إلى النازحين في جنوب لبنان الذين فقدوا منازلهم.

وألزمت روتا نفسها ببرنامج طويل الأمد، يعمل على مواجهة التحديات التعليمية والتعامل معها في ثماني بلدات في جنوب لبنان (بنت جبيل والخيام بشكل رئيسي). تمت إعادة تأهيل 39 مدرسة وتأثيثها حتى الآن بما يتيح تلقي 8000 طالب كل عام تعليما لائقاً. وتعمل روتا في الإطار نفسه على تزويد المدارس بمواد تعليمية وتحاول تخفيف آثار الأزمة بشتى الوسائل. تتضمن خطط روتا المستدامة وطويلة الأمد تزويد الطلاب والمعلمين على حد سواء بوسائل وتقنيات تطبيقية، بالإضافة إلى تأمين التواصل بينهم من جهة وباقي القارة الآسيوية من جهة أخرى من خلال شبكة المعرفة التابعة لروتا.
فترة التنفيذ: 
أكتوبر 2006 – أكتوبر 2007

عودة الطلاب إلى المدرسة بعد إعادة بنائها

المدرسة قبل إعادة بنائها