تنمية قدرات الشباب | Projects

تنمية قدرات الشباب

تدعم استراتيجية روتا للتنمية المجتمعية، بوحي من دعوة ولي عهد قطر سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني المنظمات القوية والفاعلة للعمل على تطوير مجتمع قطري مشارك وفاعل، إنشاء مجتمع آمن ومستقر يؤمن بالعمل ووفق مبادئ العدالة والمساواة.


وتقوم روتا بشكل مباشر، وبمشاركة أكثر من 40 مدرسة ثانوية و9 جامعات، بتقوية وتجهيز شباب قطر ليكونوا عناصر فاعلة في التغيير نحو تطوير مجتمعاتهم الخاصة من خلال استراتيجية لتنمية الشباب، تقوم على أربعة أجزاء وتتضمن شبكة نادي خدمات الشباب (RYSC)، مؤتمر إمباور السنوي لتمكين الشباب، وسلسلة من برامج التدريب كل منها على مدى أربعة أيام ومن أجل تدريب الشباب على القيادة، وبرنامج توجيه الشركات بهدف دعم محموعة مختارة من "سفراء روتا الشباب" المعروفة باسم "مجلس الشباب الإستشاري".

 

نوادي روتا لخدمات الشباب

تهتم هذه النوادي بإطلاق قدرات الشباب وتقوية الأشخاص الصغار السن في قطر من خلال تنمية المهارات التي يحتاجونها من أجل التعامل مع مشاريع المجتمع يما يؤهلهم لاحتلال مواقع قيادية. استفاد أكثر من 20 ألف شاب في قطر منذ العام 2007 من نشاطات روتا واكتسبوا الثقة والمهارات التي يحتاجونها لكي يصبحوا قادة الغد. وهكذا أصبح الشباب بين عمر 14 و24 الذين تمت تقوية قدراتهم، أعضاء فاعلين في مجتمعاتهم وعلى مستوى العام كذلك. ولتكون جزءاً من شبكة نادي خدمات الشباب في روتا، ستكون بحاجة لأن تشارك في التدريب السنوي على القيادة الذي تقيمه RYSC في يناير من كل عام.


مؤتمر تمكين الشباب إمباور

يعد إمباور أول مؤتمر من نوعه على المستوى الوطني في قطر يقوده الشباب. ويهدف هذا المؤتمر الذي يستمر لثلاثة أيام، وتم عقده للمرة الأولى في مايو 2009، إلى خلق منبر للشباب اليافعين من أحل تقوية وتعزيز مهارات القيادية لديهم، وتقديم الخدمة لهم في مجال التعليم، والسماح لهم بالتعبير عن قلقهم حيال مقاربة المسائل المحلية والعالمية في قالب عملي وديناميكي. ينضوي في إطار البرنامج أكثر من 400 شاب تتراوح أعمارهم بين 14-24 سنة، ويتم إلهامهم وتدريبهم وتحديهم لكي يتحولوا إلى أشخاص ملهمين. ويؤمن المؤتمر عناصر عديدة تزود الشباب بالوسائل المناسبة لتنمية مهاراتهم، وذلك من خلال مجموعة من الخطابات الرئيسية التي يلقيها متحدثون على مستوى عالمي، وسلسلة من 12 ورشة عمل تحث روح الإبداع والتحدي ويقدمها خبراء ميدانيون في مجالاتهم، ومعارض، وأشكال من التعبير الفني، وفرص للتواصل.


تدريب القيادة من قبل نادي نادي روتا لخدمات الشباب

يستهدف RYSC وهو برنامج تدريبي على مهارات التفاعل والتقييم يستمر لمدة أربعة أيام ويستهدف القادة الشباب بين عمر 14 و24. تشكل ورش العمل حول القيادة العملية، إدارة المشاريع ومهارات المناصرة والـتأييد جزءاً من التدريب. وتم تصميم الدورة من أجل تزويد أعضاء موجودين ومحتملين في برنامج نادي روتا لخدمات الشباب بالمعارف والمهارات والسلوكيات التي يحتاجونها لإدارة أنشطة نواديهم بكفاءة وفعالية.


مجلس شباب روتا الإستشاري (RYAB)

تهدف (RYAB) إلى إشراك وتقوية قدرات 14 من الشباب الصغار والأعضاء الفاعلين في (RYSC) للاستشارة ومهارات السفراء، من خلال تدريبهم وإرشادهم لدعم روتا في تحديد ومناصرة حلول مبتكرة لتحديات تنمية الشباب والتعليم، عبر استخدام الرياضة والبيئة واللغة العربية كوسائل تعليمية.

إمباور 2011: المؤتمر الشبابي السنوي حول القيادة وتعلم الخدمة والمواطنة العالمية